قصة الحمار

0
No votes yet
Your rating: None

قصة الحمار الذي وقع في البئر

في احد الايام، وقع حمار احد المزارعين في بئر. واخذ يصرخ وينهق عاليا بصوت يثير الشفقة
لعدة ساعات، بينما المزارع يقف حائرا لا يدري ماذا يفعل.
اخيرا قرر ان الحمار قد اصبح عجوزاً، وان البئر يجب ان يختفي على كل حال،
وانه لن ينتفع اذا استعاد الحمار.
دعا كل جيرانه لمساعدته. امسك كل واحد منهم بالرفش وبداوا يردمون البئر.
في البداية، فهم الحمار ما يجري فاخذ يصرخ بشدة. ثم بعد بضعة دقائق،
سكت الحمار فاندهش الجميع.
بعد ان رمى الناس بضعة حفنات من التراب، نظر المزارع في قعر البئر وتعجب مما راى.
بعد كل حفنة تراب كانت تقع عليه، كان الحمار يقوم بعمل مدهش:
كان ينتفض لكي يزيل التراب من على ظهره ثم يصعد فوقه.
بينما كان جيران المزارع يتابعون رمي التراب على الحيوان،
كان هو ينفضه ليصعد عليه.....
وبعد ذلك، وامام انظار الجميع المندهشة، خرج الحمار من البئر واخذ يجري!
هناك مواقف في الحياة تدفعنا لنغوص في الطين،
فتدعونا الحكمة لان ننتفض حتى نتقدم الى الامام.
كل مشكلة يمكن ان تكون بمثابة حجر يسمح لنا بان نرتقي الى اعلى.