أنت غالي كصديق

0
No votes yet
Your rating: None

إن من ضمن أدوارنا كأصدقاء في إيمان ونور هو أن نتقرب من الأهل. إننى أشعر بالدهشة دائماً عندما أسمع واحد من الأهل يقول: "ماذا تفعل أنت هنا. أنا يجب أن أكون مع إبني ولكن لا أفهم لماذا تريد أنت أن تكون معه".

الأهل في جماعتنا يحملون دائماً هموم كثيرة. إنهم يتألمون لكونهم أهل لشخص مختلف. منهم من يشعرون بالذنب وأنهم منسيون من الله. آخرون يعيشون بدون أمل ولذلك لا يفهمون سبب اهتمام إنسان أخر بإبنهم.

إنك ربما تكون علامة رجاء. فكر في ذلك. إنك علامة رجاء! ربما تكون هذه هى دعوتك.

ريتشارد
(مأخوذ من رسالة إلى صديق)